شبكة نوى، فلسطينيات
اليوم الجمعة 22 مارس 2019م02:53 بتوقيت القدس

خلال لقاء في فلسطينيات

الدعوة إلى تنفيذ مبادرات مناهضة لخطاب الكراهية في الإعلام

21 فبراير 2019 - 11:50
شبكة نوى، فلسطينيات:

غزة:

دعا صحفيون وصحافيات إلى تنفيذ مبادرات إعلامية لمناهضة خطاب الكراهية في الإعلام المحلي، وتطوير مواثيق شرف أخلاقية ومدونات سلوك تتنافس فيها المؤسسات الصحفية على تقديم الخدمة الأفضل للمواطن ملتزمة بأخلاقيات المهنة.

جاء ذلك خلال لقاء حواري عقدته مؤسسة فلسطينيات في مدينة غزة اليوم؛ بالتعاون مع مؤسسة أولف بالما، بمشاركة مجموعة من الصحفيين والصحافيات أدارته الإعلامية هداية شمعون، أكدوا فيه ضرورة تشجيع اللوبيات الإعلامية التي تتجاوز الحزبية في عملها وتلتزم بالقضية الوطنية والتناقض الرئيس مع الاحتلال.

وطالبوا بضرورة بلورة رؤية يتم تقديمها لنقابة الصحفيين بحيث نضمن المشاركة الفاعلة في أي انتخابات مقبلة تكفل مشاركة الكل الصحفي على أسس مهنية، ومحاولة نقاش ازدحام المصطلحات الذي بتنا نعاني منه في الإعلام الفلسطيني، إضافة إلى دعوة الحصفيين لضرورة الالتزام الذاتي بمعايير وأخلاقيات المهنة وتبني خطاب التسامح وتقبل الآخر.

وأشار الحضور إلى أن الخطاب التحريضي بدأ يظهر في الإعلام الفلسطيني بوضوح منذ زمن بعيد ويمكن رصد حتى بعد تنفيذ اتفاق أوسلو، وبحث المعارضة السياسية عن وسائل إعلام تمرر من خلالها رسالتها، والذي اتخذ طابع الندية ورفض الآخر وصولًا إلى خطاب كراهية بكل ما يحمله من معنى.

وتابع الحضور أن أحداث الانقسام عام 2007 كانت تتويج لخطاب تحريض سابق مارس خلاله صحافيون تحريضًا مباشرًا على القتل، إضافة إلى التماهي الكبير مع الخطاب السياسي الذي تنتمي له الوسيلة الإعلامية ما جعلها تتبنى حدة ذات المفردات التي يستخدمها السياسي في كثير من الأحيان.

وأكد الحضور أهمية أن يتحلى الإعلام الفلسطيني بالمسؤولية المهنية والاجتماعية والوطنية الت يتضمن قيامه بدوره الحقيقي في التعبير عن قضايا المواطنين بعيدًا عن شخصنة استهداف المسؤولين، وانتقاد سياساتهم وليس شخوصهم، وتجاوز خطاب الجذب والشد.

وأوصى الحضور بضرورة الوصول إلى الطلبة في جامعاتهم خاصة طلبة الإعلام للمساهمة في الحد من أزمة انتشار خطاب الكراهية  عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتي باتت بعيدة عن السيطرة، خلافًا للصحفيين والصحافيات الذين يمكن التواصل معهم من خلال جلسات الحوار المستمرة.

 

لنــا كلـــمة