شبكة نوى، فلسطينيات
اليوم الجمعة 18 يناير 2019م10:32 بتوقيت القدس

نقابة موظفي غزة تطالب "المالية" بصرف دفعة سبتمبر

14 يناير 2019 - 13:27
شبكة نوى، فلسطينيات:

غزّة:

طالبت نقابة موظفي قطاع غزة يوم الإثنين، وزارة المالية في غزة بصرف الدفعة المالية المستحقة عن شهر سبتمبر بشكل عاجل.

وقالت النقابة في تصريح إن مطالبتها تأتي "في ظل تأخير صرف المنحة القطرية والدفعة المالية المستحقة عن راتب شهر سبتمبر عن الدفعة السابقة لأكثر من 35 يومًا".

وأشارت إلى استمرار معاناة الموظفين وازدياد نفقاتهم ومصاريفهم ولاسيما مع دخول الطلبة للفصل الدراسي الثاني خلال الأيام القليلة المقبلة، وما يتبعه من متطلبات مدرسية وجامعية.

وكانت قطر أعلنت عن منحة مالية للقطاع لستة أشهر بواقع 150 مليون دولار، 90 منها لرواتب موظفي غزة، و60 للوقود الخاص بمحطة توليد الكهرباء.

وحوّلت قطر دفعتين من المنحة بشهري نوفمبر وديسمبر 2018، واستفاد منها الموظفون المدنيون دون العسكريين، والأسر الفقيرة، والخريجين والعُمال، لكن "إسرائيل" تُماطل بإدخال الدفعة الثالثة المستحقة هذا الشهر بذريعة عدم استقرار الوضع الأمني.

وجاءت المنحة ضمن تفاهمات لتثبيت وقف إطلاق النار وفق اتفاق 2014، وتوصلت إليها الأمم المتحدة ومصر وقطر بين فصائل المقاومة في غزة و"إسرائيل".

وكانت مالية غزة تصرف نسبة 40% من رواتب الموظفين كل 40 -50 يومًا بحد أدنى 1200 شيكل، ومع دخول المنحة أصبحت تصرف 50% من الراتب كل شهر، كما تصرف 60% من الراتب للموظفين العسكريين ومن لم تشملهم المنحة من المدنيين.

لنــا كلـــمة
كاريكاتـــــير