شبكة نوى، فلسطينيات
اليوم الاحد 24 مارس 2019م21:16 بتوقيت القدس

توترٌ في الأقصى... الاحتلال يحاصر حرّاسًا وسدنة بمسجد قبة الصخرة

14 يناير 2019 - 11:25
شبكة نوى، فلسطينيات:

القدس المحتلّة:

 حاصرت عناصر من الوحدات الخاصة في شرطة الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الإثنين، عدداً من الحراس والسدنة داخل مسجد قبة الصخرة في المسجد الأقصى المبارك، بالقدس المحتلة.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية، أن توتراً يسود المسجد الأقصى ومحيط مسجد الصخرة، بعد منع حراس المسجد، أحد عناصر شرطة الاحتلال اقتحامه وعلى رأسه قبعة تلمودية "كيبا".

وأضافت، أن شرطة الاحتلال تحاول اقتحام المسجد وسط حالة من الاستنفار بين صفوف حراس وسدنة المسجد وإدارة الأوقاف الاسلامية.

من جهته، قال وزير الأوقاف والشؤون الدينية يوسف ادعيس "إن ما حصل اليوم من محاصرة حراس المسجد الأقصى وحماته من الأوقاف الإسلامية في القدس، في داخل مسجد قبة الصخرة المشرفة، ما هو إلا ضرب بعرض الحائط بمشاعر المسلمين واستهانة كبيرة في مقدساتهم وقيمهم الدينية".

وذكر أن تلك "ممارسات غير أخلاقية تدفع بمزيد من التحريض الديني في داخل القدس وخارجها، وتأتي في سياق مدروس وممنهج، وتعمل على ترسيخ فكرة الاحتلال بتقسيم المسجد الأقصى زمنيًا ومكانيًا، أسوة بالمسجد الإبراهيمي الذي يئن تحت وطأة انتهاكات المستوطنين اليومية والتي كان آخرها يوم أمس من خلال الاعتداء على حديقته".

وأشار ادعيس إلى أن هناك هجمة واضحة على مقدسات الفلسطينيين بمسلميهم ومسيحييهم من المستوطنين وبحماية سياسية وأمنية من حكومة الاحتلال اليمينية المتطرفة، والتي تعمل بجهد واضح على الإساءة للأديان في فلسطين تحت مبررات وحجج واهية.

وطالب ادعيس مؤسسات المجتمع الدولي بضرورة لجم حكومة الاحتلال عن الاستمرار بهذه الانتهاكات والتعرض للرموز والمقدسات الإسلامية والمسيحية.

لنــا كلـــمة