شبكة نوى، فلسطينيات
اليوم الثلاثاء 25 يونيو 2019م23:43 بتوقيت القدس

استشهاد طفل متأثرًا بجراح أصيب بها شرق جباليا

14 يناير 2019 - 07:12
شبكة نوى، فلسطينيات:

غزّة:

استشهد طفل فلسطيني، صباح الاثنين، متأثرا بجراحه التي اصيب بها برصاص قوات جيش الاحتلال "الإسرائيلي" الجمعة الماضية، شرق مخيم جباليا شمال قطاع غزة.

وقال اشرف القدرة، الناطق باسم وزارة الصحة في القطاع في تصريح له، ان الطفل عبد الرؤوف اسماعيل محمد صالحة ( ١٤ عاما) استشهد متأثرا بجراحه التي اصيب بها برصاص قوات الاحتلال الجمعة الماضية، اثناء مشاركته في فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار شرق جباليا.

ويشارك الفلسطينيون منذ الـ 30 من اذار/ مارس الماضي، في مسيرات سلمية، قرب السياج الفاصل بين قطاع غزة والاراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، للمطالبة بعودة اللاجئين الى ديارهم التي هجروا منها في نكبة 1948 وكسر الحصار عن قطاع غزة.

ويقمع جيش الاحتلال تلك الفعاليات السلمية (مسيرات العودة وكسر الحصار) بعنف، حيث يطلق النار وقنابل الغاز السام والمدمع على المتظاهرين بكثافة. ما ادى لاستشهاد 259 فلسطينيا، بينهم 11 شهيدا احتجز جثامينهم ولم يسجلوا في كشوفات وزارة الصحة الفلسطينية، في حين اصيب 26 الفا اخرين، بينهم 500 في حالة الخطر الشديد..ِ

لنــا كلـــمة
كاريكاتـــــير