شبكة نوى
اليوم الاربعاء 14 نوفمبر 2018م11:43 بتوقيت القدس

أمريكية من أصل فلسطيني تدخل الكونغرس كأول مسلمة

07 نوفمبر 2018 - 06:55
شبكة نوى:

واشنطن:

انتخبت امرأتان من أصول مسلمة للمرة الأولى في الكونغرس الأمريكي، بحسب توقعات قناة "سي إن إن" الأمريكية.

وبحسب القناة فازت الأمريكية من أصول فلسطينية رشيدة طليب بانتخابات التجديد النصفي في الكونغرس عن ولاية ميشيغان لتصبح أول مسلمة تدخل مجلس النواب الأمريكي.

وكانت طليب (42 عاما) تشغل عضوية مجلس نواب ولاية ميتشغان الأمريكية، وهي من أصل فلسطيني، إذ ولدت أمها بالضفة الغربية، بينما ولد أبوها في بيت حنينا بالقدس المحتلة، قبل أن يهاجر إلى نيكاراغوا ثم إلى الولايات المتحدة، حيث استقر بمدينة ديترويت بولاية ميتشغان.

بينما فازت الأمريكية من أصل صومالي "إلهان عمر" بانتخابات التجديد النصفي في الكونغرس عن ولاية مينيسوتا لتصبح ثاني مسلمة تدخل مجلس النواب.

وكانت وسائل إعلام أمريكية ذكرت أن الجمهوريين سيحتفظون بالسيطرة على مجلس الشيوخ الأمريكي وأن من المرجح أن يسيطر الديمقراطيون على مجلس النواب.

وقالت" محطة إن.بي.سي" إن الديمقراطيين انتزعوا السيطرة على مجلس النواب الأمريكي من الجمهوريين الذين ينتمي لهم الرئيس دونالد ترامب.

وفي وقت سابق أعلنت قناة فوكس نيوز أن الديمقراطيين في طريقهم للفوز بمجلس النواب في انتخابات التجديد النصفي للكونغرس الأمريكي. 

وانطلقت أمس الثلاثاء عملية التصويت في انتخابات التجديد النصفي الأمريكية، التي يراهن على الفوز بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للاحتفاظ بسيطرة الجمهوريين على الكونغرس.

في حين ينظر الديمقراطيون إلى تلك الانتخابات باعتبارها الأمل الأخير لاستعادة التوازن المفقود منذ فوز الرئيس الجمهوري بالانتخابات الرئاسية الأخيرة، عام 2016، على حساب منافسته هيلاري كلينتون.

وحرص ترمب على المشاركة في حشد الناخبين لدعم المرشحين الجمهوريين بخطابات فى العديد من الولايات الأمريكية. فيما قام الرئيس السابق باراك أوباما بالشيء نفسه لحشد الدعم لمرشحي الحزب الديمقراطي لتطغى صبغة الانتخابات الرئاسية على انتخابات "التجديد النصفي في مفارقة تبدو غير مسبوقة في التاريخ الأمريكي".

لنــا كلـــمة
كاريكاتـــــير