شبكة نوى، فلسطينيات
اليوم الاحد 18 نوفمبر 2018م01:24 بتوقيت القدس

ضحك لهذا السؤال

فريق ترامب يضع الشروط لاعادة الدعم المالي للفلسطينيين

06 سبتمبر 2018 - 07:01
شبكة نوى، فلسطينيات:

واشنطن:

وضعت الإدارة الامريكية شرطاً لاستئناف تقديم الدعم المالي للفلسطينيين ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا.

وقالت صحيفة معاريف الاسرائيلية أنه وبعد وقف المساعدات الأمريكية للأونروا، ونقل السفارة للقدس، والاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ، تظهر مرّة أخرى الولايات المتحدة وقوفها المطلق والحاسم لجانب اسرائيل.

وتابعت الصحيفة :" رجل الأعمال اليهودي الأمريكي حاييم زافان دعا بالأمس 20 شخصية يهودية من الشخصيات الرفيعة في الجالية اليهودية من الديمقراطيين والجمهوريين للقاء في نيويورك مع طاقم المفاوضات الأمريكي، جاررد كوشنر وجيسون جرنبلت، والسفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة نيكي هيلي، والهدف من اللقاء خلق توافق أمريكي من الحزبين على كل ما يتعلق باسرائيل".

ونقلت الصحيفة عن السفيرة الامريكية في الامم المتحدة نيكي هيلي قولها :" من يريد ان نتبرع له بالأموال عليه التوقف عن مهاجمة اسرائيل، بالاشارة الى وقف المساعدات الامريكية عن الأونروا والفلسطينيين.

كما هاجمت نيكي هيلي الدول العربية، وقالت في سياق هجومها:" يقولون إخواننا الفلسطينيين، ولكنهم لا يقدمون لهم المال، نحن ندفع لهم المال، وهم يحرقون علمنا، هذا لا يمكن أن يستمر".

 نيكي هاجمت الدول العربية، وقالت "الدول العربية تقوم بإحراق علمنا وتتباكى على الفلسطينيين وتقولون انهم اخوانكم، ما دام ان الفلسطينيين اخوانكم تفضلوا انتم وادفعوا الاموال للاونروا، نحن ندفع الاموال وانتم تهاجمون اسرائيل، من يهاجم اسرائيل يدفع هو الاموال للاونروا"، وهذا اول هجوم علني على العرب، حيث كان الهجوم سابقا على الفلسطينيين فقط.
غرينبلات قال "نحن مقتنعون ان ما تفعله الادارة الامريكية وترامب هو لصالح السلام، وردا على ان ابو مازن يرفض وقطع الاتصالات مع الامريكيين، قال انتظروا وستروا ، الامر يحتاج الى صبر بالنهاية هذا سيفيد وسيحقق ما نريده نحن".

جاررد كوشنر قال: "مؤمنون ومقتنعون بأن هذه الخطوات ستحقق السلام، وأن الفلسطينيين سيعودون إلى طاولة المفاوضات في نهاية المطاف"، جيسون جرنبلت من جهته قال: " يلزمنا الصبر".

وحول خطة السلام الأمريكية التي باتت تحمل اسم صفقة القرن ، لم يكشف الطاقم الأمريكي أية تفاصيل، لكنه أكد أن الخطة لن تعلن قبل الانتخابات النصفية للكونغرس الأمريكي في شهر نوفمبر، وممكن تأجيلها إلى العام 2019 أن ذهبت إسرائيل إلى انتخابات.

وعندما سأل الحضور الوفد الأمريكي إن كان الإدارة الأمريكية طرحت فكرة الكونفدرالية وفق ما أعلن الرئيس عباس، قالت الصحيفة العبرية أن الوفد الأمريكي انفجر من الضحك، ولم يعلق على السؤال.

وذكر التلفزيون الاسرائيلي الليلة انحايم زافان وهو من اهم قادة اليهود في الكونجرس الامريكي في الولايات المتحدة الامريكية التقى مع نيكي هايلي المندوبة الدائمة للولايات المتحدة في الأمم المتحدة وجاريد كوشنير صهر الرئيس الامريكي ومبعوث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لعملية السلام في الشرق الأوسط، جيسون غرينبلات، وتحدثوا عن القضية الفلسطينية، والجديد في الامر ان ممثلي الحزب الديمقراطي المنافس لترامب بدأوا يميلون لأفكار ترامب حول القضية الفلسطينية وهذه صدمة كبيرة حتى لقادة تل ابيب.

لنــا كلـــمة
كاريكاتـــــير