شبكة نوى
اليوم الاثنين 12 نوفمبر 2018م17:41 بتوقيت القدس

جمعية فرسان الغد الشبابية تعرض فيلم " أولادي حبايبي"

02 سبتمبر 2018 - 11:57
شبكة نوى:

 قامت جمعية فرسان الغد الشبابية، بعرض فيلم " أولادي حبايبي" للمخرجة الفلسطينية فادية صلاح الدين، وفيلم " أقدام صغيرة" للمخرجة الفلسطينية إيناس عايش، الفيلمان من انتاج مؤسسة شاشات سينما المرأة – رام الله، وتم تنفيذ العرض في مقر جمعية العطاء الخيرية في بيت حانون بشمال قطاع غزة، بمشاركة عدد من النساء والشابات من خلفيات متنوعة.

يستعرض فيلم (أولادي حبايبي)، قصة ردينة أبو جراد أم لأربعة أطفال (بنتين وولدين). واجهت الكثير من المعارضة من قبل المجتمع والمحيطين بها عندما قررت أن تمارس حقها في الإنجاب بحجة أنه لا يحق لها الإنجاب بسبب ما تعانيه من مشاكل وإعاقة.

بالرغم من ذلك، استطاعت ردينة أن تمارس حقها في الإنجاب كأي أم، ولكنها عاشت لحظات عصيبة من الخوف والقلق والصراع الداخلي المؤلم طوال فترة حملها بانتظار المولود الجديد. ثم بعد عرض الفيلم افتتحت الأستاذة أماني شبات ناشطة شبابية ومعلمة، النقاش مع الحضور والحديث حول مضمون الفيلم والرسائل التي يحملها حول دمج ذوي الإعاقة وممارستهم حقوقهم الطبيعية كأي انسان عادي، وتحدث الحضور عن المعيقات والتي تواجه هذه الفئة والتحديات الصعبة التي يخوضونها.

وعن نظرة المجتمع التي تنظر إليهم على الدوام بنظرة النقص والعجز التي تدفعهم إلى الاحباط واليأس والحزن، عبرت النساء عن تعاطفهم مع بطلة الفيلم وشعورهم بالفرح والفخر بما فعلته، خلال الحديث عبرت أحد السيدات عن تجربة أحد أحفادها وهو مصاب سابق ويعاني من مشاكل جسدية جعلته يعاني كثيرا وعندما أراد الزواج وجد صعوبة بالغة إذن كان صعباً على العائلة.

هذا صعب للشب كيف لو صبية ! حيكون الحمل حملين ! ثم تم عرض فيلم ( أقدام صغيرة ) والذي يتناول قصة أخرى لشخص من قصار القامة، حيث يحلم "علاء" المهرج أن يعيش عيشة طبيعية مثل بقية الناس. فعلى الرغم من سخرية الناس منه بسبب قصر قامته كونه "قزم"، إلا أن سعادته تنبع من رسم البسمة على وجوه الأطفال. الذين يشاركهم أنشطة التعلم واللعب في المؤسسات المجتمعية والمدارس. الفيلم يوثق رحلة علاء في الحياة، دهشت النساء بنفسية علاء وبروحه المرحة وشعرن بأنه يمدهم بالعزم على رعاية ذواتهم ومن حولهم ليكنّ أقوى في مواجهة الحياة وأن الفيلمان اليوم يقصدن خلال العرض كانا رائعين، حيث عبرت النساء عن سعادتها بحضور هذه العروض والاستمتاع بها.

حضر اللقاء مدير جمعية فرسان الغد الأستاذ حازم نعيم، وقال أن العرض يأتي ضمن مشروع يلا نشوف فيلم والذي تنفذه مؤسسة شاشات سينما المرأة وبالشراكة مع جمعية الخريجات الجامعيات في غزة ومؤسسة عباد الشمس لحماية الانسان والبيئة وبتمويل رئيسي من الاتحاد الاوروبي ضمن برنامج " تعزيز المواطنة والحوكمة في فلسطين" وتمويل من مؤسسة CFDالسويسرية وممثلية جمهورية بولندا في فلسطين.

وأنه سعيد ب تكليل أنشطة الجمعية بهذه الشراكة ، وأن الجمعية قد بدأت بمجموعة من الانشطة التي تهدف إلى تعزيز الثقافة السينمائية وخاصة في منطقة مهمشة حدودية ك بيت حانون، ضمن أنشطة نادي السينما التابع لها. وقد أكد على دور مؤسسات المجتمع المدني في تعزيز الثقافة السينمائية وتشجيع وتطوير مهارات الشباب وصناع الأفلام الهواة، ودعا الحضور لعمل فيديوهات قصيرة باستمرار حلو احد القضايا التي تعبر عن أفكارهم أو تصوراتهم لأمر ما ومنتجتها ومشاركتها مع الآخرين.. ك استمرار للعروض التي نقوم بتنفيذها حيث تتح لك مواقع التواصل الاجتماعي والإنترنت الوصول لجمهور أكبر ونقاش أوسع.

لنــا كلـــمة
كاريكاتـــــير