شبكة نوى
اليوم الاثنين 24 سبتمبر 2018م16:12 بتوقيت القدس

صحافيون ونشطاء ينعون الصحافي #أحمد_أبو_حسين

25 إبريل 2018 - 20:45
شبكة نوى:

تفاعل صحافيون ونشطاء بشكل واسع مع خبر استشهاد المصور أبو حسين، متأثرًا بجراح قناص إسرائيلي استهدفه خلال تغطيته مسيرة العودة على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة عن ارتقاء الزميل أبو حسين شهيدًا متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال خلال جمعة رفع العلم بمسيرة العودة شرق بلدة جباليا شمال القطاع قبل أسبوعين، وكانت انتكاسة طرأت على صحة أبو حسين الذي تلقى العلاج بمجمع فلسطين الطبي برام الله منذ تحويله من غزة، ما استدعى تحويله إلى مشفى إسرائيلي.

وعانى مؤخرًا من تراجع في صحته وارتفاع بدرجة حرارته ومشاكل إضافية في رئتيه. إذ تسببت إصابته باستئصال إحدى الكليتين والطحال، وتضرر البنكرياس والرئتين والأمعاء الدقيقة والغليظة.

في السياق، كتب الشاب محمد حسنة "استشهاد أحمد أبو حسين دليل على أن هذا العدو لا يكترث للمجتمع الدولي وقوانينه ويتصرف بوقاحة وأنه فوق القانون"، بينما كتب الشاب عائد هنية "غزة تستقبل عريسان لها شهداء من الجنوب حيث سنستقبل الشهيد د. فادي البطش ، ومن الشمال سنستقبل الشهيد الصحفي أحمد أبو حسين".

وعلقت رؤى يوسف "على السماء الآن أن تبكي..#احمد_ابو_حسين ثاني شهداء الحقيقة"

وتعرض الصحافيون إلى استهداف كبير في أحداث مسيرة العودة التي تشهدها المناطق الحدودية لقطاع غزة بشكل شبه يومي، عبر إطلاق النار عليهم المتمثل في الرصاص الحي واستهداف سيارتهم في بعض الأحيان فضلاً عن اطلاق الغاز السام قرب المناطق التي يتواجدون بها.