شبكة نوى
اليوم السبت 20 أكتوبر 2018م21:45 بتوقيت القدس

الجمعة الثالثة في مسيرات العودة الكبرى "#جمعة_حرق_العلم"

13 إبريل 2018 - 09:41
شبكة نوى:

أطلق نشطاء فلسطينيون، وسم "#جمعة_حرق_العلم" على الجمعة الثالثة من فعاليات مسيرة العودة الكبرى التي أطلقتها الهيئة الوطنية العليا، وبدأت في الثلاثين من آذار / مارس العام الجاري، حيث ينوي المتظاهرين الفلسطينيين حرق العلم الإسرائيلي أمام الجنود ونصب أكبر سارية للعلم الفلسطيني على الحدود مع الاحتلال.

ودعا نشطاء إلى تصعيد وتيرة فعاليات مسيرة العودة الكبرى، من خلال المشاركة الفاعلة في المسيرات التي ستبدأ في مخيمات العودة على الحدود الشرقية للقطاع من الساعة العاشرة صباحًا وحتى مساء اليوم.

وتدافع المواطنون منذ صباح الجمعة لمخيمات العودة المنصوبة في خمس مناطق في القطاع، التي تبعد 700 متر عن السياج الفاصل مع الأراضي المحتلة، لإقامة صلاة الجمعة هناك وإحياء عدة فعاليات، أبرزها مهرجان تأبين شهداء المسيرة.

وغرد الشاب عز الدين البطش "في معركة الوعي وثورة الأرض المحتلة التي نفتديها بأفئدتنا وبكل ما نملك، نكمل مسيرتنا السلمية لأجل العودة في جمعة #حرق_العلم، سننكس أعلام الصهاينة ونحرقها تحت اقدامنا المشتعلة, وسنرفع علمنا الفلسطيني فوق حدودنا الشرقية، ولنغرد جميعنا على #حرق_العلم نصرة للأرض وفداء لأرواح شهدائنا".

وقال عرفات هنية "يستمر الفلسطينيون في #غزة ب #مسيرة_العودة_الكبرى اليوم تحت مسمي #جمعة_حرق_العلم "الإسرائيلي" ورفع العلم الفلسطيني، في رسالة لزوال الكيان الصهيوني".

وكتبت رؤى يوسف "المطلوب حرق أشياء كثيرة غير العلم الصهيوني، حرق الفتنة والخيانة والتخاذل والخوف، حرق وعد بلفور، حرق كلمة أنا غزاوي وانا من هون وانت من هون، حرق الانتماء للفصائل ويصير انتمائنا  للوطن، حرق حكومة رام الله والتنسيق الأمني".

وانطلقت الجمعة الماضية فعاليات الموجة الثانية من مسيرة العودة الكبرى بمشاركة آلاف المواطنين من قطاع غزة، مع حرق لآلاف الإطارات التالفة (الكوشوك) لحماية المتظاهرين السلميين من رصاصات جنود الاحتلال بعد المجزرة الإسرائيلية التي ارتكبوها الجمعة الأولى

لنــا كلـــمة
كاريكاتـــــير