شبكة نوى، فلسطينيات
gaza2023
اليوم الاحد 19 مايو 2024م12:01 بتوقيت القدس

"فن النحت".. أبناء غزة يحيون الحضارات القديمة

04 يناير 2023 - 14:01

قطاع غزة:

من اللغة العربية إلى فن النحت، يركض الفنان التشكيلي عبد القادر ريان نحو شغفه الذي دفعه للاهتمام بهذا العمل بعد انتهائه من دراسته الجامعية، ليس من باب العمل بل من باب الحب إن صح القول، فهنا مساحة يستطيع فيها الإنسان خلق مجسمات ثلاثية الأبعاد. 

في الفن مساحة وافية لتفريغ الطاقة السلبية، يقول ريان الذي لا يشعر بالوقت كلما غرق في هذا العالم، والوقت في غزة أكثر ما يرهق الشباب، بين أسوار حصارها الذي يفرضه الاحتلال منذ 16 عاماً وبين تبعات هذا الحصار النفسية والاقتصادية، "الله ما أمتع الفن الذ ينسينا هذه الهموم" تنهيدة من شابة مرّت في المرسم. 

وريان واحد من مجموعة شبان راحوا يتدربون على فن النحت داخل مرسم للفنون التشكيلية في مدينة غزة، إذ تبدأ القصة بتشكيل الطين ثم النحت فيه بعد تجفيفه، لصنع الشكل الفني الذي يلمع بعينيه كأحلى إنجاز يصنعه في هذا الوقت.

ينظر الشاب إلى عملية تشكيل الطين هذه فرصة لمدّه بالطاقة الإيجابية، تدفعه نحو الاستمرار في الإبداع الذي لا ينفك عن مشاركته للأصدقاء من حوله، فيرى أنه من الضروري أن يتعلم الأجيال فن النحت الذي يعتبر من أقدم الفنون التي عرفها الإنسان.

ومن أهم الأعمال التي صنعها في النحت "صدف البحر" وتمساح كبير، مشيراً "تتأثر أعمالي الفنية في الدراما المسرحية، فشكل التمساح يجسد المعاناة التي يشعر الفنان المسرحي في اقتباسات الشخصيات، تعبيراً عن التنوع الذي يعيشه الفنان".

وبحسب رنا مصراوي وهي فنانة تساهم بتدريب الشباب على النحت والفن التشكيلي، فإن فترة تدريب الشبان والشابات الذي بدا إقبالهم/ن لافتاً ستمتد إلى ثلاثة أشهر وتنتهي بمعرض من أعمالهم/ن.

وتفيد بأن عدد المشاركين والمشاركات بلغ أكثر من 15 فنان وفنانة بمستويات مختلفة، جميعهم يحرصون على تعلم أكبر قدر ممكن من المهارات لاكتسابها وتوظيفها بأعمال سينتجونها. 

وتقول رنا إن أول خطوة في بناء المجسمات تكمن بتشكيله من الحديد والأسلاك ثم وضع الصلصال (الطين)، ليتم لاحقاً تحديد المنحوتات وملامحها، مضيفة بأن "مخرجات الأشكال تعبر عن داخل الفنان، والقضايا التي يهتم بها، من خلال الأشكال ثنائية وثلاثية الأبعاد".
ونوهت إلى حرصها على استخدام الفنانين لتصاميم جاهزة وتطبيقها على المجسمات من خلال النحت، للتعبير عن الحضارات السابقة التي كانت تبدع في هذا الفن.
الجدير بالذكر أن النحت من أقدم الفنون التي عَرِفها الإنسان، فقد ظهرَ هذا الفن قبلَ حوالي 4500 عام قبلَ الميلاد، ويتميز بأنهُ فرع من فروع الفن المرئي، حيثُ يعمل على تجسيد المجسمات ثلاثية الأبعاد على السيراميك والصخور والخشب، ويُستخدم الشمع والحجر والزجاج والخشب والجبص والمطاط والعاج والعظام في النحت والكثير منَ المواد الأخرى التي يُمكن نحتها وتشكيل مجسم من خلالها.

 

صــــــــــورة
كاريكاتـــــير