شبكة نوى، فلسطينيات
اليوم الاربعاء 10 اعسطس 2022م10:30 بتوقيت القدس

"فلسطينيات" تنظم جلسة استماع حول الإعلام التفاعلي وخطاب الكراهية

12 مايو 2022 - 13:40

غزة:

نظمت مؤسسة "فلسطينيات" في مقرها بمدينة غزة، اليوم، جلسة استماع  بعنوان "دور الإعلام التفاعلي في الحدّ من خطاب الكراهية"، بحضور مجموعة من الصحافيين والصحافيات، ذلك

ضمن أنشطة مشروع "بيئة حامية من العنف وداعمة لحرية التعبير"، الذي تنفذه "فلسطينيات"، بالتعاون مع المركز الفلسطيني للديمقراطية وحل النزاعات، وتمويل الاتحاد الأوروبي.

وتحدّث الحضور خلال الجلسة التي أدارتها الصحفية آلاء أبو عيشة، حول ماهية خطاب الكراهية السائد عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وأسبابه، وسُبُل الحدّ منه، مجمعين على أنه كثيرًا ما يأخذ الاتجاه السياسي والاجتماعي.

وناقش الحضور الأسباب التي أدت إلى بروز خطاب الكراهية، وأهمها التناقضات الكبيرة التي زرعها الاحتلال الإسرائيلي داخل المجتمع الفلسطيني عبر سياساته الممتدة منذ عام 1948م، وما نتج عنها من اختلافات حادة تُرجمت إلى خطاب كراهية داخليًا، إضافة إلى ذلك حالة الانقسام السياسي وما نتج عنها من خطاب تخوين للآخر الفلسطيني.

وتحدث الحضور أن الكثير من الناس يمارسون هذا الخطاب الذي يتشكّل منذ الصغر ولكنه يصبح أكثر خطورة عندما يمارسه صحافيون لما لهم من دور وقدرة على التأثير ونشر هذه الأفكار بشكل أكبر بين الناس.

وأكد الحضور ضرورة أن يكون هناك دور أكبر للجامعات الفلسطينية، في تخريج جيل قادر على ممارسة حرية الرأي والتعبير والنقد البنّاء البعيد عن خطاب الكراهية، وكذلك ضرورة أن تُمارِس وسائل الإعلام الفلسطينية دورًا أفضل في تعزيز قيم التسامح، وقبول الآخر في سياساتها الإعلامية، ومدونات السلوك التي يتبعها العاملون فيها، لأن هذا سينعكس على ممارساتهم على صفحاتهم الشخصية.

كاريكاتـــــير