شبكة نوى، فلسطينيات
اليوم الاربعاء 12 اعسطس 2020م00:13 بتوقيت القدس

بيت اكسا .. "ضمّوا" الأرض وهجّروا الأهالي

12 يوليو 2020 - 13:29

شبكة نوى، فلسطينيات: بيت اكسا واحدة من قرى شمال غرب مدينة القدس وتبعد عنها 9 كيلو متر
انتهت على أرضها مخططات الضم الإسرائيلية فعليا، فمنذ عام 2008 بدأت إسرائيل بنصب حواجز مؤقتة على مشارف القرية وفي عام 2010 أقيمت بوابة عسكرية دائمة على بعد 4 كيلومترات شمال غرب القرية.
على البوابة العسكرية يمنع جنود الاحتلال الدخول إلا لأبناء القرية أو من يحملون تصاريح خاصة أحيانا، كما يعرقل حركة البضائع والمرضى.
أثّر التضييق اليومي على حياة الناس الاجتماعية وتواصلهم مع أقاربهم خارج القرية. ففي حين يَعُد أبناء بيت اكسا أكثر من 4 آلاف نسمة، فإن 2200 فقط ما زالوا يعيشون فيها.
منذ عام 2010 اضطرت 50 عائلة من القرية تحمل الهوية المقدسية إلى مغادرتها بسبب صعوبة الحركة. وفي الأعوام الخمسة الأخيرة اضطر 200 من شباب القرية إلى هجرتها باتجاه رام الله بسبب المعاناة اليومية على البوابة.
على مدار عقد كامل ضمت إسرائيل أراضي بيت اكسا إلى مخططاتها الاستيطانية في القدس لكن مع تهجير صامت لأبناء القرية.

#لا_للضم
 

كاريكاتـــــير