شبكة نوى، فلسطينيات
اليوم الثلاثاء 31 مارس 2020م21:51 بتوقيت القدس

ميلادينوف: خطة ترامب لا تمثل أساساً لحل سياسي

05 فبراير 2020 - 09:20

نيويورك: 

قال مبعوث الأمم المتحدة في الشرق الأوسط "نيكولاي ميلادينوف "إن الجهد الرئيسي لنا في الأعوام الماضية كان منع الحرب في غزة".

وأضاف ميلادينوف خلال مداخلة هاتفية في المؤتمر السنوي لمعهد أبحاث الأمن القومي، أجراها معه العميد احتياط "أودي ديكل" تحت عنوان "الحلول لغزة": أن هناك تحديات عديدة لإنجاز تفاهمات بين إسرائيل وحماس، والمهم هو إيجاد حل سياسي يكون ممكناً فقط عندما يكون هناك اتحاد بين الفصائل الفلسطينية.

 وأوضح "ميلادينوف" أن تنفيذ عمل عسكري في غزة معد من أجل إسقاط حكم حماس سيؤدي على ما يبدو إلى نزاعٍ صعبٍ أكثر مما كان في عام 2014، ومن المؤكد أن إسرائيل لا تريد أن تصبح غزة مثل الصومال.

 وتابع "إن فصلٌ بين إسرائيل وغزة سيؤدي إلى كارثة إنسانية تتفجر في وجه إسرائيل".

وتطرق "ميلادينوف" لخطة السلام للرئيس الأميركي دونالد ترامب قائلاً، إن الحديث يدور عن نموذج مبكر للتقدير ما إن باقي العالم سيتبنى هذا التغيير، ولا يبدو لي بأنها يمكن أن تستخدم لأساس اتفاق إسرائيلي فلسطيني بسبب رفضها من قِبل الفلسطينيين، والمفاوضات ستكون غير ممكنة إذا قامت إسرائيل بخطوات ضم أحادي الجانب".

وأكد أنه يتوجب مشاهدة ما إن كان الاقتراح سيؤدي إلى تغيير طبيعة العلاقات بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية، وماذا سيكون موقف القمة العربية وموقف مجلس الأمن، وأنا آمل ألا تعرقل الأيام القريبة القادمة إمكانية حل سياسي للنزاع بين إسرائيل والفلسطينيين- قال المبعوث الأممي ميلادينوف.

كاريكاتـــــير