شبكة نوى، فلسطينيات
اليوم الخميس 12 ديسمبر 2019م15:33 بتوقيت القدس

منظمة "كير" تطلق حملة لدعم حق المرأة في المشاركة السياسية

02 ديسمبر 2019 - 09:04
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

رام الله:

 أطلقت منظمة كير العالمية – فلسطين، حملة مجتمعية وإعلامية، بعنوان: "لكلٍ منا حكايةُ أملٍ.. ترويها "، لتسليط الضوء على أهمية تعزيز دور المرأة الفلسطينية في الحياة العامة، والقيادة السياسية، ومضاعفة فرصها لشغل مناصب تمكنها من المشاركة في صنع القرار.

وأضحت المنظمة في بيان صحفي اليوم الأحد، أن الحملة تسعى إلى تحقيق أهدافها من خلال عرض سلسلة من النماذج وقصص النجاح الخاصة بنساء فلسطينيات سطَرن إنجازات هامة في المجال الحقوقي والسياسي الفلسطيني، ونجحنَ في ممارسة أدوارِهّن في المشاركة السياسية وتنمية المجتمع من مواقِعّهن.

وأشارت إلى أن الحملة تأتي ضمن مشروع "المساواة على أساس النوع الاجتماعي- كياني"، الذي يهدف الى زيادة القيادة العامة للمرأة الفلسطينية، والتأثير على صنع القرار، سيما في الأحزاب السياسية وقطاعي العدالة والأمن.، وهو ممول من قبل حكومة المملكة المتحدة، عبر صندوق استقرار النزاع والأمن التابع لمكتب الشؤون الخارجية ورابطة الشعوب البريطانية، وبالشراكة مع كل من: مؤسسة تنمية وإعلام المرأة (TAM)، ومركز المرأة للإرشاد القانوني والاجتماعي (WCLAC)، وطاقم شؤون المرأة. (WATC)  

وأوضحت مديرة مشروع "كياني" في المنظمة مالفينا خوري، أن "الحملة ستركز على تعريف المجتمع بسلسلة من النساء الرياديات في واقعنا الفلسطيني؛ وقصة د. سناء السرغلي هي باكورة هذه القصص حيث ستتبعها العديد من القصص الملهمة في مراحل الحملة المقبلة.

واختارت منظمة كير تنفيذ الحملة المجتمعية بالتعاون مع مؤسسة تنمية وإعلام المرأة "تام"، والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية، ومركز المرأة للإرشاد القانوني والاجتماعي، وطاقم شؤون المرأة، جنباً الى جنب الشركاء الإعلاميين كإذاعة نساء إف إم، شبكة راية الإعلامية، وإذاعة 24 إف إم.

وانطلقت أولى مراحل الحملة لتسلط الضوء على تجربة الشابة الفلسطينية والأستاذة في القانون الدستوري في جامعة النجاح الوطنية د. سناء السرغلي؛ الحائزة على لقب أول امرأة فلسطينية تحصد درجة الدكتوراه في مجال القانون الدستوري، والمختارة رسمياً لتشغل منصب العضو التاسع في لجنة صياغة الدستور الفلسطيني المصغرّة.

صــــــــــورة