شبكة نوى، فلسطينيات
اليوم الثلاثاء 07 ابريل 2020م22:41 بتوقيت القدس

مركز الإعلام المجتمعي (CMC)

تنفيذ جلسات التوعية حول “ظاهرة العنف ضد المرأة”.

27 نوفمبر 2019 - 11:08

شبكة نوى، فلسطينيات: غزة 

نفذ مركز الإعلام المجتمعي (CMC) أولى جلسات التوعية حول “ظاهرة العنف ضد المرأة”، ضمن أنشطة مشروع “إعلاميات من أجل وصول المرأة للعدالة” الممول من هيئة الأمم المتحدة للمرأة – برنامج سواسية 2.

ويهدف المشروع إلى تعزيز وصول المرأة للعدالة، من خلال مناصرة حقوقها، والمطالبة بالمساواة والعدالة الجندرية في قطاع غزة، بالإضافة إلى رفع مستوى وعي الجمهور بشكل عام وجمهور المؤسسات القاعدية ومؤسسات المجتمع المدني، بالإضافة الى الطلاب/ات في الجامعات والكليات الفلسطينية في قطاع غزة، حول قضايا حقوق المرأة، والمساواة بين الجنسين، وكذلك سيعمل المشروع على تحسين استجابة ومشاركة صانعي القرار ذوي الصلة بقضايا وحقوق المرأة ووصولها للعدالة.

وتقول المشاركة في الجلسة الطالبة ضحى عسقول ” أن مثل هذه الورش تزيد من الوعي لدى المرأة من أجل معرفة حقوقها، والطرق التي يمكن أن تمنع استمرار العنف الممارس عليها، مضيفة أنه يجب الضغط على صناع القرار من أجل ايجاد قوانين تردع ممارسي العنف عليهن، واستمرار هذه الورش متى تصل لكل امرأة في قطاع غزة”.

ومن المقرر أن يتم تنفيذ 18 جلسة توعية حول ظاهرة العنف ضد المرأة في قطاع غزة، حيث ستقسم الجلسات بين الجامعات ومؤسسات المجتمع المدني، خلال فترة المشروع الممتد على 12 شهراً، من أجل رفع الوعي لدى طلبة الجامعات والنساء بحقوق المرأة وكيفية مناصرة قضاياها ووصولها الى العدالة في قطاع غزة.

وبالإضافة للتوعية سينفذ CMC جلسات مساءلة حول قضايا تمس المرأة بشكل مباشر مع أطراف ومسؤولين لهم العلاقة المباشرة بقضاياها. كما سيتم تنفيذ حملة مناصرة اليكترونية في نهاية المشروع عبر منصات التواصل الاجتماعي تسلط الضوء على ظاهرة العنف ضد المرأة، وطرق وآليات وصولها للعدالة.

والجدير بالذكر أن مركز الإعلام المجتمعي أنهى نشاطاً تدريبيا ضمن أنشطة المشروع، استفادت منه 25 من خريجات الإعلام في مختلف مناطق قطاع غزة، وتركز التدريب على حقوق المرأة والاتفاقيات الدولية الخاصة بالمرأة، وكيفية موائمة القوانين الفلسطينية مع اتفاقية سيداو، وسبل وصول المرأة في قطاع غزة إلى كامل حقوقها من خلال التعرف القوانين التي تحميها وتمكنها من الوصول إلى العدالة، بالإضافة إلى المناصرة الرقمية والتخطيط لحملات الكترونية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وماهي أفضل الوسائل التي يمكن استخدامها من أجل المطالبة بحقوق المرأة وحقها في الوصول للعدالة.

يذكر أن مركز الإعلام المجتمعي (CMC) هو مؤسسة أهلية تعمل في قطاع غزة ويسعى لتطوير دور الإعلام في تناوله للقضايا المجتمعية، وتعزيز قيم الديمقراطية والمساواة وثقافة حقوق الإنسان، مع التركيز على قضايا المرأة والشباب وتسليط الضوء عليها بشتى الوسائل الاعلامية وضمن النهج القائم على حقوق الإنسان.

كاريكاتـــــير