شبكة نوى
اليوم الخميس 16 أغسطس 2018م08:29 بتوقيت القدس

"أونروا" تشيد بدعم مصر خلال المرحلة "الأخطر في تاريخها"

19 يونيو 2018 - 05:54
شبكة نوى:

غزة:

أشادت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" بمساهمة مصر في دعم أنشطة الوكالة خلال مرحلة زمنية هي "الأخطر في تاريخها".

وعبر المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" بيير كرينبول اليوم الأربعاء في رسالة لوزير الخارجية المصري سامح شكرى، عن تقديره للدور الذي لعبته مصر باعتبارها رئيس اللجنة الاستشارية التابعة للوكالة خلال العام المنصرم، والتي انتهت في الأول من شهر تموز/يوليو الجاري.

وقال كرينبول، إن مصر ساهمت بشكل جوهري في دعم أنشطة الوكالة خلال مرحلة زمنية هي الأخطر في تاريخ أونروا على الصعيدين المالي والسياسي، حسبما ذكر المتحدث باسم الخارجية المصري السفير أحمد أبو زيد.

وأعرب المسؤول الأممي عن سعادته بالدور القيادي الذي قامت به مصر من أجل اتخاذ التدابير المناسبة لضمان استمرار التمويل للأونروا، وبما يكفل عدم انقطاع الخدمات التي تقدم للاجئين الفلسطينيين خلال العام 2017.

وثمن غاليا الدور المصري في حشد الجهود وخلق الوعي الكافي على صعيد المجتمع الدولي فيما يتعلق بحجم الكارثة المالية التي تواجهها الوكالة خلال العام 2018، وهو الأمر الذي أسفر عن تسليم مصر رئاسة اللجنة الاستشارية بزخم دولي وقوة دفع يمكن البناء عليها مستقبلا لسد الفجوة المالية الحالية.

وتقدم أونروا التي تأسست بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة العام 1949، خدماتها لحوالي خمسة ملايين من لاجئي فلسطين المسجلين لديها في مناطقها الخمس وهي الأردن، وسوريا، ولبنان والضفة الغربية، وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل لقضيتهم.

وتشتمل خدمات أونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والإقراض الصغير.

لنــا كلـــمة