شبكة نوى
اليوم الثلاثاء 14 أغسطس 2018م19:54 بتوقيت القدس

الرئيس يغادر المستشفى الاستشاري ويؤكد :"سأعود إلى ممارسة عملي اعتبارا من الغد

28 مايو 2018 - 10:25
شبكة نوى:

رام الله:

غادر الرئيس محمود عباس،ظهر اليوم  المستشفى الاستشاري في مدينة رام الله، بعد مكوثه فيه لمدة 9 أيام، إثر إصابته بالتهاب رئوي حاد.

وألقى الرئيس عباس كلمة مقتضبة أمام الصحافيين في باحة المستشفى طمأن خلالها الشعب على صحته.

وبدا الرئيس بصحة جيدة عند مغادرته.

ووجه الرئيس قبل مغادرته كلمة، حيّا فيها الشعب الفلسطيني على "وقفته معه خلال مرضه".

كما وجه تحية لكل الزعماء الذين تابعوا حالته الصحية، واتصلوا عليه للاطمئنان عليه خلال وجوده في المستشفى.

وأكد الرئيس عباس أن صحته جيدة وسيعود لممارسة عمله ابتداء من يوم غد.

وتمنى "ابو مازن" أن يصل الفلسطينيون إلى مبتغاهم بإقامة دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، وقال: "إن شاء الله صحة الوطن بخير وان شاء الله نصل لمبتغانا الدولة المستقلة وعاصمتها القدس". وشكر الرئيس المستشفى الاستشاري مشيدا بجهود أطبائه وطواقمه.

ودخل الرئيس عباس (82 عاما) المستشفى الاستشاري في رام الله، يوم الأحد 20 الجاري، إثر إصابته بالتهاب رئوي حاد أدى إلى تجاوز حرارته 40 درجة مئويّة.

لنــا كلـــمة