شبكة نوى
اليوم الاربعاء 25 إبريل 2018م00:38 بتوقيت القدس

الميزان: يستنكر الانتهاكات الاسرائيليّة ضد الفلسطينييٍّن

08 إبريل 2018 - 11:49
غزة
شبكة نوى:

استنكر مركز الميزان لحقوق الإنسان  في بيان  نشره اليوم، الانتهاكات الموجهة ضد المدنيين الفلسطينيين ولا سيّما الصحافيين المحميين كمدنيين بموجب قواعد القانون الدولي الإنساني، والقانون الدولي لحقوق الإنسان، وأنّ استهداف قوات الاحتلال لهم بالرغم من الشارات المميزة لهم كصحافيين، لا يدع مجال للشك بنية قوات الاحتلال إيقاع الخسائر في صفوفهم لمحاولة منعهم من نقل حقيقة ما ترتكبه تلك القوات على أرض الواقع.

كما أكدّ المركز في بيانه على  أن قتل الصحافي مرتجى، هي جريمة قتل عمد، حيث كان مرتجى يرتدي سترة واقية، واستهدفه أحد القناصة الإسرائيليين برصاصة في الناحية اليسرى من البطن والخاصرة، وهي المنطقة الضعيفة في الدرع. موضحًا أن مجرد استخدام الرصاص الحي يقع في باب تعمد الإيذاء، في ظل التعامل مع مسيرات سلمية لا تمثل أي تهديد على سلامة القوات أو حياتها.

وتشير حصيلة توثيق مركز الميزان لحقوق الإنسان، أنه ومنذ بداية مظاهرات مسيرة العودة بتاريخ 30/3/2018، وحتى تاريخ صدور البيان، أصيب (9) صحافيين، هم: إبراهيم عماد الزعنون (22 عاماً)، علاء عبد الفتاح النملة (34 عاماً)، أحمد عبد الناصر قفة (23 عاماً)، محمود عدنان مدوخ (23 عاماً)، أحمد سالم بربخ (23 عاماً)، خليل إبراهيم أبو عاذرة (28 عاماً)، محمود ممدوح مرتجى (22 عاماً)، وسام عاطف موسى (32 عاماً)، علي يوسف العدوي (22 عاماً)، وجميعهم أصيبوا بأعيرة وشظايا أعيرة نارية.

وطالب مركز الميزان لحقوق الإنسان المجتمع الدولي بفتح تحقيق حول جريمة قتل الصحافي مرتجى، وإصابة الصحافيين الآخرين، وفي كافة الانتهاكات الأخرى التي راح ضحيتها مئات المدنيين العزل، ويجدد المركز مطالبته للمجتمع الدولي للتدخل وحماية المدنيين الفلسطينيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

 

اخبار ذات صلة
لنــا كلـــمة
صــــــــــورة