شبكة نوى
اليوم الثلاثاء 19 يونيو 2018م08:41 بتوقيت القدس

لماذا اكتب عن النساء ..؟!

22 أكتوبر 2012 - 08:39
شبكة نوى:

لماذا اكتب عن النساء رغم زخم الحياة في غزة بالقضايا والانتهاكات ، رغم الحصار والقصف، رغم الجوع والقهر ... ؟!! أكتب عن النساء لأنهن تدوين للوضع السياسي والاجتماعي والثقافي وحتى الديني ، لأنها الآثار الضاربة في القدم والمعالم المعمارية الحديثة لأنها اختصار للكل الفلسطيني وقراءة مختزلة للهم الوطني ، لأنها بداية كل حلم ونهاية كل ألم ، حارسة نارنا التي تحترق كل يوم لتستمر الشعلة مضيئة وتغطي عتمة الروح القابضة على المشهد الفلسطيني بغزة ...

لأنها ترتق أخطاء من حولها وتخيط الأمل والحلم رغم الألم، تدفع فاتورة انقسام لم تكن شريكة به ولم تكن من منتفعيه ، عانت من التهميش في ظل السلطة والرخاء السياسي فلم تعطى حقها في المراكز القيادية أو يسمح لها بالتعبير عن كينونتها في مجالسه التشريعية والمحلية الا عبر حزب متحكم تنصاع لبرامجه ، وكان الانقسام وبالاً عليها لأنها تسدد فواتير منتفعيه وتتجرع هم متضرريه ..

لأنها المفعول به في كل مشهد وصورة كل هزيمة سياسية كانت أو اخلاقية ..لأنها النقاب الذي يخبئون خلفه وجوه شاحبة ، مرهقة من الالم والحزن ، عيون تائهة تبحث عن مرفأ سكينة حين يصبح الأب هو الجلاد والزوج منصور السياف ، حين يطول ليلها ويهجره ضوء القمر وصبحها شاحب خافتة شمسه ...

النساء الجدار الأخير الذي يسقطونه ويعلونه ويدوسونه بأقدامهم وفلسفاتهم ويبحثون عن الدفء فيه ...

لنــا كلـــمة
صــــــــــورة