|
|
19/01/2018     00:37
ترامب يهدد بقطع المساعدات عن الدول التي تصوت ضد قراره
21/12/2017 [ 10:06 ]
تاريخ اضافة الخبر:

واشنطن:

هدد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بوقف المساعدات المالية عن الدول التي ستصوت لصالح مشروع قرار بالأمم المتحدة، اليوم الخميس، ضد قراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وقال ترامب للصحفيين في البيت الأبيض: "إنهم يأخذون مئات الملايين من الدولارات وربما مليارات الدولارات ثم يصوتون ضدنا. حسنا، سنراقب هذا التصويت. دعوهم يصوتوا ضدنا. سنوفر كثيرا ولا نعبأ بذلك".

وكانت السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة، نيكي هايلي، قد "حذرت من أنها ستبلغ الرئيس، دونالد ترامب، بأسماء الدول التي ستدعم مشروع القرار" الذي يرفض إعلان واشنطن الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي.

وقالت في رسالة وجهتها إلى سفراء عدد من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة إن "الرئيس دونالد ترامب سيراقب هذا التصويت بشكل دقيق وطلب أن أبلغه عن البلدان التي ستصوت ضده".

وأضافت محذرة: "سنسجل كل تصويت حول هذه القضية".

وطلب اليمن وتركيا عقد الجلسة الطارئة للجمعية العامة التي تضم 193 دولة باسم كتلة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي. ووزع البلدان مسودة قرار، الثلاثاء، تعكس ما ورد في النص الذي عرض على مجلس الأمن الدولي وعطلت واشنطن تبنيه.

وتأتي هذه الخطوة المرتقبة معتمدةً على قرار في عام 1950 ينص على إمكانية دعوة الجمعية العامة لجلسة طارئة خاصة لبحث قضية بهدف "إصدار توصيات ملائمة للأعضاء من أجل إجراءات جماعية"، وذلك إذا فشل مجلس الأمن في اتخاذ إجراء.

وعقدت الجمعية العامة عشر جلسات فقط من هذا النوع كانت آخرها في عام 2009 بشأن القدس الشرقية المحتلة والأراضي الفلسطينية. وجلسة الخميس ستكون استئنافا لجلسة عام 2009.

ولا تتمتع أي دولة بحق النقض في الجمعية العامة، خلافا لمجلس الأمن الدولية، حيث تملك خمس دول هي الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وبريطانيا والصين حق الفيتو.

التعليقات..
لا يوجد تعليقات
شارك برأيك..
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
لنا كلمة
لا أخفي سرا بالقول انني اختلف مع حركة حماس منذ التأسيس، اختلفت مع ارتباطها الإخواني، وترسيم الصراع ضد الاحتلال الصهيوني على قاعدة دينية (لست مع تديين السياسة)، ولاحقاً اختلفت مع حماس "نظام الحكم" الذي اختار محاور ينتمي إليها، محاور تستغل القضية الفلسطينية لتمرير سياسات تُبعد فلسطين عن مرمى التحرير أجيالاً وأزماناً.
08/06/2017 [ 18:28 ]
منوعات
طوكيو-نوى: في ظاهرة لفتت انتباه اليابانيين، سعى مجموعة من الفنانين إلى تحويل أغطية فتحات التصريف للوحات فنية تجذب اهتمام المارة والمشاة، فيما لقيت هذه الالتفاتة الإبداعية صدى في وسائل التواصل الاجتماعي.
17/01/2018 [ 14:35 ]
القائمة البريدية
الاسم
البريد الالكتروني