|
|
19/11/2017     04:06
عقد ندوتين بثالث أيام ملتقى فلسطين الأول للرواية العربية
10/05/2017 [ 09:26 ]
تاريخ اضافة الخبر:

رام الله - نوى

عُقدت مساء اليوم الثلاثاء، في رام الله ندوتان في ثالث أيام ملتقى فلسطين الأول للرواية العربية.

وكان من المفترض عقد ثلاث ندوات، إلا أن عدم حصول المشاركين على تصاريح دخول فلسطين منع حدوث ذلك، وكان من المفترض عقد الندوة المعنونة "الرؤية النقدية في الرواية العربية الحديثة"، بمشاركة الإعلامي المغربي ياسين عدنان، والروائي الجزائري سمير قسيمي، والروائي المصري محمد عبد النبي، والروائي الأردني هزاع البراري، والناقد التونسي كمال الرياحي، والروائية الفلسطينية مايا أبو الحيات، وكانت إدارة الندوة من المفترض أن تكون للروائي الفلسطيني أكرم مسلم.

وعقدت الندوة الأولى تحت عنوان: "سؤال الهوية وتحولات المكان"، وأدارها الكاتب والناقد الفلسطيني نبيه القاسم، وشارك فيها الروائية الليبية نجوى بن شتوان عبر السكايب، وحجي جابر من أرتيريا، والكاتب الفلسطيني محمود الريماوي، والروائي الفلسطيني رفيق أحمد عوض، ولم يتمكن بشير مفتي من الجزائر من القدوم بسبب التصاريح.

وكانت الندوة الثانية بعنوان: "أدب المنفى والاغتراب"، وأدارها الشاعر المتوكل طه، وشارك فيها الروائي الأردني من أصل فلسطيني جمال ناجي، والروائي العراقي زهير جزائري، والروائي المصري إبراهيم فرغلي، فيما لم يتمكنالروائي السوداني خالد عويس من الحضور.

وقام وفد من الروائيين العرب بزيارة لضريح ومتحف ياسر عرفات ووضعوا أكاليل من الزهور على الضريح.

وسيكون يوم غد الأربعاء هو اليوم الختامي لملتقى فلسطين الأول للرواية العربية، حيث ستعقد ندوتان، وسيتم عرض مسرحية لرائدة طه تحمل عنوان "ألاقي زيك فين يا علي".

التعليقات..
لا يوجد تعليقات
شارك برأيك..
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
لنا كلمة
لا أخفي سرا بالقول انني اختلف مع حركة حماس منذ التأسيس، اختلفت مع ارتباطها الإخواني، وترسيم الصراع ضد الاحتلال الصهيوني على قاعدة دينية (لست مع تديين السياسة)، ولاحقاً اختلفت مع حماس "نظام الحكم" الذي اختار محاور ينتمي إليها، محاور تستغل القضية الفلسطينية لتمرير سياسات تُبعد فلسطين عن مرمى التحرير أجيالاً وأزماناً.
08/06/2017 [ 18:28 ]
منوعات
بكين:أعلنت الصين اليوم الثلاثاء إنزال أول سفينة كهربائية بالكامل في العالم إلى المياه في قاعدة لتصنيع السفن في مدينة قوانغتشو، بحمولة ألفي طن. وبنيت السفينة من قبل شركة قوانغتشو الدولية لبناء السفن، ويبلغ طولها 70.5 متر، وعرضها 13.9 متر، وعمقها 4.5 متر، وتعمل بطاقم من ستة أشخاص.
15/11/2017 [ 11:15 ]
القائمة البريدية
الاسم
البريد الالكتروني