|
|
30/05/2017     14:06
صبة اسمنت
19/02/2017 [ 16:55 ]
تاريخ اضافة الخبر:
بقلم: جمانة مصطفى

على الدولة أن تخاف مما يحدث في الكرك، ليس من المظاهرات نفسها وإن كانت مخيفة لا ريب، بل لكون غالبية الأردنيين يتطلعون للكرك اليوم بنظرة إعجاب ويتمنون لو كانوا معهم.
الكرك اليوم تمثل الأردنيين أكثر بما لا مقارنة فيه من مجلس النواب الذي أقر موازنة الحكومة المبنية على فرضيات رفع الأسعار الجديدة، ثم تفاجأ مثلنا مثله.
وعلى هالسيرة كان رئيس مجلس النواب قد صرح سابقا أن الحكومة وعدته بعدم رفع الأسعار مقابل إقرار الموازنة ثم تنصلت من وعدها، وبالتالي فالمجلس بريء من دم يوسف.
وعلى هالسيرة ايضا ألا يمل نواب الاخوان من خدعة الانسحاب والحرد وعدم التصويت بالرفض؟ سيما حين يكون النصاب مكتملا بدونهم (لن أقول بترتيب مسبق ولن أقول مع من)
وعلى هالسيرة أيضا وأيضا ماذا بخصوص ترشيق القطاع العام؟ ووقف الهدر؟ وتقليص عدد المؤسسات المستقلة التي تزاوج عمل الوزارات؟
بدون طول سيرة
الأردنيون معحبون بالكركية اليوم، ويريدون أن يكونوا مثلهم،
ومطالب أهل الكرك وطنية شاملة وليست حصرية ولا مناطقية، وهذا سبب آخر على الحكومة أن تخاف منه وألا تعول (كما كل مرّة)على إنها فورة دم وبتروح.
عليها ان تخاف من عدوى الشجاعة.
وعلى سيرة الفورة السؤال الذي ستسأله الحكمة لو امتلكت لساناً لرئيس الوزراء هو:
هل تستطيع أن تمنع فوران البركان بصبة اسمنت؟

كلمات مفتاحية:
التعليقات..
لا يوجد تعليقات
شارك برأيك..
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
لنا كلمة
حماس أعلنت وثيقتها قبل يومين من لقاء عباس بترامب، هدية- ليست مجانية- للرئيس أعفته من سؤال قدرته على تطويع حركة حماس، وفي ذات الوقت لم تسند اضراب الأسرى بأي مما يمكن أن يسجل لها في معركة الكرامة والحرية،
21/05/2017 [ 15:30 ]
منوعات
بدأت السلطات البريطانية تطبيق إجراءات جديدة تخص منتجات التدخين، من بينها بيع السجائر في علب ذات لون بني مائل للأخضر تحمل صورا واضحة للتحذيرات الصحية بخط أكبر بحيث تغطي ثلثي واجهة علبة السجارة وخلفيتها، وإلغاء بيع العلب الصغيرة المكونة من عشر سجائر.
21/05/2017 [ 11:39 ]
القائمة البريدية
الاسم
البريد الالكتروني