|
|
23/10/2017     18:24
يهودية الدولة !
16/02/2017 [ 14:44 ]
تاريخ اضافة الخبر:
بقلم: خالد عيسى

وهل تختلف يهودية الدولة عن داعش ؟ وبماذا يختلف بنيامين نتنياهو عن أبي بكر البغدادي ؟
وبين داعش البغدادي ، وداعش نتنياهو .. يمارس هذا النفاق العالمي وقاحة ازدواجية المواقف التي تشن الحرب على داعش البغدادي في الموصل ، وتفتح أبواب البيت الأبيض لداعش نتنياهو في تل ابيب ، وترحب ربطة عنق ترامب الحمراء بربطة عنق نتنياهو الزرقاء ، وهما يقدمان للعالم نازية جديدة ، وعنصرية عصرية توحد جدار الفصل العنصري في فلسطين مع جدار الفصل العنصري في المكسيك ، ويتفرج العالم المصاب بالعور على دولة وحيدة في هذه الدنيا تقوم على خرافة تستمدها من السماء لدولة يهودية على أرض كانت أرض جميع الأديان !
ومتى كانت الدول تقام على أساس ديني ؟ وكل ما تحتاجه دولة دينية أرض لا تزيد عن مساحة الفاتيكان في قلب روما يغلق الطليان أبوابها لتمارس دينها كما يحلو لها ، ويمارسون خارجها دنياهم !
لو قامت الدول على اساس مسيحي .. كم دولة مسيحية يا ترى سيكون على خارطة هذا العالم ؟ وكيف نميّز مسيحية فرنسا عن مسيحية سويسرا ؟ واذا كانت داعش البغدادي تدعو الى دولة اسلامية يعربد ويزمجر سيد البيت الابيض الجديد للتصدي لها ، وبالمقابل يفتح صدره لدولة يهودية " يتغنج " نتنياهو بها في عقر دار البيت البيضاوي !
واذا كان الدين لله هذا لا يعني ان الوطن فقط لليهود .. لكي " ينط " علينا " ضحايا " نازية العرق بنازية الدين التي تجعل العالم " غوييم " ويهود في هذا " الدلع " الصهيوني لشعب يعتقد بخرافة انه شعب الله المختار !
نعم فلسطين دولة واحدة .. ولن تكون الا دولة واحدة لكل أديانها ومواطنيها حين تهزم ديمقراطية الدولة داعشية الدولة التي يتغنج بها " هتلر الجديد " أمام هذا العالم الأعور حين يمارس نفاقه بين داعشين في الموصل وتل ابيب !

كلمات مفتاحية:
التعليقات..
لا يوجد تعليقات
شارك برأيك..
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
لنا كلمة
لا أخفي سرا بالقول انني اختلف مع حركة حماس منذ التأسيس، اختلفت مع ارتباطها الإخواني، وترسيم الصراع ضد الاحتلال الصهيوني على قاعدة دينية (لست مع تديين السياسة)، ولاحقاً اختلفت مع حماس "نظام الحكم" الذي اختار محاور ينتمي إليها، محاور تستغل القضية الفلسطينية لتمرير سياسات تُبعد فلسطين عن مرمى التحرير أجيالاً وأزماناً.
08/06/2017 [ 18:28 ]
منوعات
غزة: شهد مستشفى الشفاء في غزة الأحد حالة ولادة نادرة لتوأم سيامي من الذكور ملتصق من البطن والحوض وقدم مشتركة. وتمت الولادة قيصريًا بعد أن تم تشخيص الحالة مسبقاً من عيادة الطب الجنيني في مستشفى الولادة.
23/10/2017 [ 09:29 ]
القائمة البريدية
الاسم
البريد الالكتروني